وقفة لفرع”العمل الإسلامي” في طبربور تضامنا مع حلب

أقام حزب جبهة العمل الإسلامي فرع طارق وقفة تضامنية مع المحاصرين في حلب عقب صلاة […]

أقام حزب جبهة العمل الإسلامي فرع طارق وقفة تضامنية مع المحاصرين في حلب عقب صلاة الجمعة أمام مسجد حذيفة بن اليمان.
وهتف المشاركون في الوقفة: “بالروح بالدم نفديك يا حلب… ويا الله ما لنا غير يا الله”.
وحمل المشاركون يافطات كتب عليها “حلب صامدة رغم التآمر، حلب تستغيث فهل من مغيث، وبشر الصابرين”.
وشارك عشرات المصلين في الوقفة التي أكد منظموها بأنهم يقدمون أقل القليل من واجبهم تجاه إخوانهم الذين يعانون الأمرين في سوريا وحلب تحديدا.
وقال المهندس علي أبو السكر: “إن الصمت اليوم على انتهاك حلب سيطرق أبواب العواصم جميعا من بعدها”، مؤكدا أن التحذير من هلال شيعي في الماضي لم يتم التجاوب العملي معه فامتد ليصبح كماشة شيعية.
وشدد على أن الصمت على المجازر مرفوض وأنّ على المجتمع الدولي والدول العربية التحرك الفوري والعاجل لوقف مجازر النظام السوري بحق شعبه.

Print Friendly