وقفة لحزب جبهة العمل الإسلامي احتجاجاً على قرارات رفع الأسعار

الوحش: الموازنة تؤكد فشل السياسات الحكومة ولا بد من إصلاح سياسي واقتصادي   نظم حزب […]

الوحش: الموازنة تؤكد فشل السياسات الحكومة ولا بد من إصلاح سياسي واقتصادي

 

نظم حزب جبهة العمل الإسلامي وقفة احتجاجية مساء اليوم احتجاجاً على السياسات الاقتصادية في التضييق على المواطن الأردني ورفضاً لاجراءات الحكومة بالاستمرار برفع أسعار السلع وفرض مزيد من الضرائب.

وشهدت الفعالية مشاركة كل من الأمين العام للحزب محمد الزيود ورئيس مجلس الشورى عبدالمحسن العزام واعضاء مجلس الشورى حيث ردد المشاركون هتافات تندد بقرار رفع الأسعار وتطالب بمحاسبة الفاسدين.

واعتبر النائب الدكتور موسى الوحش في كلمة له خلال الفعالية إلى أن ما طرحته الحكومة من مشروع قانون الموازنة يؤكد فشل السياسات المالية والاقتصادية وما تسبب به ذلك من تفاقم الأزمة الداخلية وتحميل المواطنين أعباء إضافية.

واكد الوحش أن الاصلاح السياسي بات متلازما مع الاصلاح الاقتصادي، معتبراً أن ضعف ادارة الملف الاقتصادي هي ما سبب عجزا في الموازنة، كما طالب بتفعيل دور المؤسسات الرقابية واستقلالها وإصلاح عملها لتقوم بدورها في محاسبة حالات الفساد الاداري والمالي في مؤسسات الدولة.

وأشار الوحش إلى أن السياسات التي أعلنت عنها الحكومة من رفع الأسعار وزيادة الضرائب لن تنجح في تقليص عجز الموازنة وخفض الدين العام، معتبراً ان مشروع الموازنة لم يختلف عن المشاريع التي قدمت خلال السنوات السابقة من حيث التوجه فيما رسخ قانون الموازنة الحالي سياسة الجباية من جيوب المواطنين من خلال قرارات رفع الضرائب ما سيتسبب برفع أسعار السلع الأساسية.

كما لفت الوحش إلى الرؤية الاقتصادية التي اعدها حزب جبهة العمل الإسلامي بمشاركة عدد من الخبراء في مجال الاقتصاد والتي تضمنت استراتيجية للنهوض بالاقتصاد الوطني، مشيرا الى وجود عدة بدائل لمعالجة الازمة الاقتصادية.

12345 123456 234

Print Friendly