“شورى العمل الإسلامي” يصوت لصالح المشاركة في الانتخابات النيابية

قرر مجلس شورى حزب جبهة العمل الاسلامي بالإغلبية المشاركة بالانتخابات النيابية المقبلة. وجاءت الموافقة خلال […]

قرر مجلس شورى حزب جبهة العمل الاسلامي بالإغلبية المشاركة بالانتخابات النيابية المقبلة.

وجاءت الموافقة خلال الجلسة الطارئة لمجلس شورى الحزب  والذي عقد اليوم السبت، بموافقة 75 بالمائة على المشاركة، وبعد استفتاء القواعد في المحافظات.

وأكد الأمين العام لحزب جبهة العمل الإسلامي محمد الزيود في كلمته على ضرورة الشروع ببناء إستراتيجية وطنية يشارك فيها الجميع لحماية الوطن من الأخطار التي تهدد كيانه، الداخلي منها والخارجي ، معتبراً أن ذلك لن يتحقق من خلال ‘ نهج الإقصاء الذي تمارسه الحكومات من خلال تغييب أدوار المخلصين من أبناء الوطن’ .

 

وقال الزيود خلال الجلسة الطارئة التي عقدها مجلس شورى حزب جبهة العمل الإسلامي مساء اليوم لبحث الموقف من المشاركة في الانتخابات النيابية ، وبحث آخر المستجدات لا سيما حملة التضييق الرسمي التي تعرض لها الحزب.

 

وأكد الزيود في كلمته خلال الجلسة الطارئة لمجلس شورى الحزب التي عقدت مساء اليوم أن ما مارسته الحكومة من تضييق واستهداف للحزب لن يثنيه عن القيام بواجبه والاضطلاع بدوره الوطني، مشدداً على أن الحزب جزء من الدولة الأردنية وليس ندا لها، وسيبقى ملتزماً بالقانون مهما تعسف بحقه أصحاب القرار الذي يصرون على تهميش دوره ، وانه يزداد حضوراً بين أطياف المجتمع الأردني ويتفاعل مع كافة قضايا الوطن السياسية والاقتصادية والاجتماعية .

 

كما أكد أن المكتب التنفيذي للحزب سيمضي في خطته الإستراتيجية وإتمام ما بدأه من انجاز خطط وتشكيلات وممارسات داخلية وخارجية من شأنها تحقيق ازدهار الحزب ونهضته عبر خطة إستراتيجية محكمة وبرامج ومشاريع وهيكيلية مبرمجة للخطة الإستراتيجية وبوقت قياسي رغم ما تعرض له الحزب ولا زال من ضغوط داخلية وأخرى خارجية اتسمت بالمستويات الحادة في كثير من المحطات .

 

من جهته أشار رئيس مجلس شورى الحزب الدكتور عبد المحسن العزام  إلى أن عقد هذه الجلسة يأتي في ظل ما يمر به الوطن من مرحلة دقيقة وحساسة وفي ظل أزمات سياسية واجتماعية وأزمات اقتصادية متفاقمة وللمشاريع والخطط الحكومية الحقيقية لإخراج الوطن من أزماته المتفاقمة واستشراء الفساد وتعطيل الحياة السياسية والتضييق على الأحزاب.

 

وأشار العزام إلى ما يتعرض له الحزب من تضييق واستهداف ممنهج وما جرى مؤخراً من إغلاق عدد من مقرات الحزب ومنع إقامة الإفطار السنوي وحملات التحريض التي تمارسها عدد من وسائل الإعلام الرسمية بحق الحزب ، مشدداً على أن الحزب سيمضي في مشروعه الوطني الهادف للإصلاح السياسي وخدمة الوطن والمواطن وتحقيق المصالح العليا للوطن .

 

وبحث المشاركون في الجلسة الموقف من المشاركة في الانتخابات النيابية حيث سيعلن عن هذا الموقف خلال مؤتمر صحفي يعقد ظهر الغد في مقر الأمانة العامة للحزب.

وفيما يلي البيان الصادر عن مجلس الشورى في ختام الجلسة :

 

اجتمع مجلس الشورى السابع اجتماعاً طارئا يوم السبت 6 رمضان 1437 الموافق 11/6/2016 لمناقشة موضوع المشاركة في الانتخابات  النيابية.

وبعد التداول والنقاش صوت المجلس بالموافقة على المشاركة بالانتخابات النيابية القادمة وذلك انسجاماً مع  توصيات الهيئات العامة للحزب بضرورة المشاركة مراعاة لتحقيق المصلحة الوطنية العليا.

 

والله ولي القصد وهو الهادي إلى سواء السبيل

عمان في 6 رمضان 1437                                                                                             رئيس مجلس الشورى

الموافق 11 حزيران 2016                                                                                         الدكتور عبد المحسن العزام

13432382_1731322610489479_3972367863173740661_n 13406705_1731322673822806_5780015576367470110_n 13427879_1731322540489486_8555886171058717195_n

 

 

Print Friendly