الزيود خلال مؤتمر الهيئات الإدارية : على الجميع الوقوف أمام مسؤولياتهم لحماية أمن الوطن واستقراره

أعلن عن عقد المؤتمر العام للحزب مطلع العام المقبل – تشكيل الحكومات يمضي بصورة لا […]

أعلن عن عقد المؤتمر العام للحزب مطلع العام المقبل
– تشكيل الحكومات يمضي بصورة لا تخدم الوطن

– سياسة الإقصاء والتهميش لمكونات رئيسية في البلاد هي السمة الأبرز في تعاطي الحكومات مع الشعب

عمان – أكد الأمين العام لحزب بجهة العمل الإسلامي محمد الزيود على حاجة الوطن لتوحيد الكلمة وجمع الصفوف والارتقاء بمستوى التفكير وبناء توافقات وشراكات حقيقية تجعل الأردنيين أمام مسؤولياتهم التاريخية لدفع أي ضرر يهدد أمن واستقرار الوطن سواء كان هذا الخطر داخلياً كالمعضلة الاقتصادية أو الأخلاقية أو التعليمية، أو أخطار خارجية تهدد أمنه واستقراره .

وأشار الزيود في كلمة له خلال المؤتمر الثاني للهيئات الإدارية لفروع الحزب واللجان المركزية إلى سعي الحزب لعقد مؤتمره العام مطلع العام المقبل، بحيث يكون المؤتمر تظاهرة حزبية واسعة على مستوى الوطن وسيدعى إليه عدد من قيادات العمل الحزبي في عالمنا العربي والإسلامي، وسيناقش العديد من القضايا الداخلية والمحلية، كما أشار إلى سعي الحزب لإقامة سلسلة فعاليات في الذكرى الخامسة والعشرين لتأسيس حزب جبهة العمل الاسلامي.

واعتبر الزيود أن سياسة الإقصاء والتهميش لمكونات رئيسية في البلاد هي السمة الأبرز في تعاطي الحكومات مع الشعب، و أن تشكيل الحكومات يمضي بطرق لا تخدم الوطن ولا تنبيء بمستقبل زاهر ” فلا برامج واضحة، ولا رؤى ثابتة، ولا حلول لمشاكلنا المزمنة” بحسب الزيود.

وحول ملف العضوية في الحزب أكد الزيود استمرار الحزب في توسيع العضوية ورفد الحزب بكفاءات وطاقات وأعداد، مع التركيزعلى مواصلة بناء قطاعي الشباب والمرأة بالصورة الحقيقية لوزنهما في المجتمع، مع التأكيد على تطوير أداء فروع الحزب في مناطق تواجدها.

واكد الزيود استمرار الحزب في دوره وانحيازه للوطن في كل الظروف والأحداثو تجاوز السلبيات، ونسيان الإضرار التي لحقت به من ممارسات الحكومات الخاطئة، والتضييق على العمل السياسي وحقوق الانسان، ومصادرة الحريات العامة وإغلاق المقرات وحرمان الحزب من دوره الوطني، مشيراً إلة مشاركة الحزب في الانتخابات النيابية، فيما يواصل تدارس الموقف من انتخابات البلدية واللامركزية.

وأشار الزيود إلى تجربة التحالف الوطني للإصلاح وانفتاحه على مكونات المجتمع بكل ألوانها وأطيافها وما حققه التحالف من نتائج ، مؤكداً استمرار العمل في استكمال مؤسسات التحالف الوطني عبر لجان مهنية متخصصة لوضع اللبنات الأساسية للمضي قدماً في هذا المشروع الوطني “وصولاً الى حالة وطنية راشدة تجمع كل المخلصين والغيارى من أبناء هذا الوطن لخدمة مشروع الإصلاح والبناء والتغيير، نحو الأفضل” بحسب الزيود.

وتضمنت الجلسة مناقشة ملف الانتخابات البلدية واللامركزية، حيث قدمت لجهة المجالس المحلية المركزية دراسة حول قانوني الانتخابات البلدية واللامركزية، كما ناقش المشاركون ملف عضوية الحزب وآليات توسيعها، إضافة إلى عرض ورقة حول برنامج التثقيف الحزبي قدمها رئيس لجنة التثقيف الحزبي المهندس خضر بني خالد.

وجرى خلال اللقاء عرض تقييم لنتائج الانتخابات النيابية الماضية وبحث آليات تطوير أداء فروع الحزب، وعرض تقرير حول نشاطات المكتب التنفيذي وزيارة فروع الحزب، مع فتح باب الحوار حول مختلف القضايا الداخلية للحزب والتعامل مع المستجدات على الساحة المحلية.

15400460_1829779567310449_5720589719277296967_n 15390790_1829680293987043_2256227868730823881_n 15327346_1829779600643779_7684508139292375968_n

Print Friendly